20‏/06‏/2010

الدين الزائف

تم نشر هذا المقال من قبل الأب نقولا الحداد في 12:18 م 4 تعليقات





الدين الزائف - طاغور
أولئك الذين يعانقون الوهم باسم الدين


فيقـتـُلون ويـُقـتـَلون


حتى الملحد يحصل على بركة الله فلا تفخر بدينك


إنه يوقد في خشوع مصباح العقل ويقدّم تمجيده


لا إلى الكتب ولكن لكلّ شئ طيّب في الإنسان


إنّ الطائفي يلعن دينه حين يقتل إنساناً من غير دينه وهو لا يقوم السلوك على ضوء العقل


ويرفع في المعبد العلم الملطّخ بالدماء ويعبد الشيطان في صورة الإله


كلّ هذا الذي تمّ عبر الأحقاب والعصورمُخجل ووحشي


قد وجد ملاذه في معابدكم التي تحوّلت إلى سجون


لقد سمعت أصوات أبواق التدمير تبلغ الزمن بمكنستها الجارفة لتكنس كل المهملات


كل ما يحرّر الإنسان يحوّلونه إلى قيود وكل ما يوحدّه يحوّلونه إلى سيوف


وكل ما يحمل الحب من النبع الخالد يحوّلونه إلى سجون


يحاولون اجتياز النهر في سفينة مثقوبة


يا إلهي دمّر الدين الزائف وانقذ الأعمى


ولتهشّم المعبد الملطّخ بالدماء ودع هزيم الرعد ينفذ إلى سجن الدين الزائف


واحمل إلى هذه الأرض المظلمة نور المعرفة


طاغور

4 التعليقات:

نعم يا ربّ، نجّنا من الدين الزائف
فكيف نتكلّم عن الإله الواحد و بنفس الوقت نتحدّث عن أديان،وكيف نتكلّم عن الإله المُحب وبنفس الوقت نقتل باسم هذا الإله، وكيف نتكلّم عن الإله الرحيم وبنفس الوقت نحكم بجهل على تكفير الكثيرين... فالإله الإله هو الذي يريد أنّ جميع الناس يخلصون ، وإلى معرفة الحقّ يبلغون. تعرفون الحقّ، والحقّ يحرّركم... فحرّرنا ياربّ من الدين الزائف الذي يشوّه وجهك ويقتل باسمك...

شكراً أبونا نقولا على مشاركتنا هذا النص

الدين يدين الذين يتقبدون بحرفيته ..الحرف يقتل اما الروح فيحي
ان القتل ليس فقط بالسلاح ..عندما اتسلط على الانسان اقتل فيه روح الحرية وعندما اتكبر أشهر سيف الفوقية واقتل روح الابداع عندما امارس النميمة اقتل روح الأخوة عندما امارس العنف بكل اشكاله الجسدية والنفسية اسلب الكرامةواقتل روح الفرادة التي يتمتع فيها كل كائن خلقه الله
كل ما أفعله بهؤلاء الصغار فبروح الله الساكن فيهم افعله
انا لا اقتل بإسم الله بل أقتل الله ذاته

الدين يدين الذين يتقيدون بحرفيته ..ليس لأحد الحق ان يجبر الآحرين على الايمان بدينه لكن واجبه ان يظهر الله لهم ويوجههم الى الحق والحق هو الله المحبة الذي خلقنا ابناء لاعبيدللحرف لاللقتل ولاللكبرياء ولا للعنف فلنرفع صلاتنالااله الا الله الله المحبة اله السلام الآب الواحد لكل البشر...

إرسال تعليق

أذا لديك اي أستفسار أو تعليق أو أقتراح
يمكنك كتابته هنا
--------------------------------------
عائلة سيدة الوحدة